Friday, May 04, 2007

مش هنبطل، طب يلا مش مهم

حتة كدة مع مجدي يا نعيش عيشة فل، يانموت إحنا الكل تدوينة فيها سؤال يبحث عن إجابة، ووعد بمفاجآت أخرى...بعد الفاصل احنا مستمرين معاكو إن شاء الله، لأننا مش هنبطل، ويلا مش مهم

10 comments:

خطــاب said...

فكرة حلوة التدوين المرئى

بس دا سيلنترو المساحة ولا الزمالك ؟؟

محمود سعيد said...

بداية أول حاجة لازم تتقال حمداً لله على السلامة

تانى حاجة الصراحة أ.مجدى لازم يستلف الكاميرا ديه ولا يجيب له واحدة لأنه كده أحسن 60 مرة وخصوصاً لو عاوز يطرح كلام ممكن ناس تفهمه مكتوب غلط
بس لو اتسمع واتشاف كمان بنبرات الصوت وحركات اليد والضحكات وكده يعنى والعيون والغمزات والحاجة اللى بيعملها البنى آدميين ديه وهما بيتكلموا هتخفف حدة المواضيع الكبيرة اللى بعض الناس بتفهمها غلط وتقعد تتكلم على أساس هذا الفهم

يعنى تدوينة علموا أنفسكم لو كانت فيديو
كان زمان نصف التعليقات اللى بتقول انت الكلام موضحش ضوابط ولا حدد دايرة والكلام اللى زى ده هتقل كتيييييير ....


و الواحد مستنى يقرأ أنسنة الحركة الإسلامية ديه ، لأن من ساعة المواطن الصحفى والواحد حاسس أن فعلاً ديه حاجة كبيرة غلط فبالتالى متلهف أنه يعرف تفاصيل وأبعاد الموضوع ده ....

الحديد بقى المفروض بقى تطرق عليه لا وهو بارد ولا هو سخن
يعنى وهو سخن بس قبل ما يبرد :-)
باتكلم بجد


وكلام حضرتك يا أستاذ مجدى للأسف عند بعض الناس لا موجود داخلى ولا خارجى حتى ..
---------------------------------------------
آخر حاجة ديه بقى اللى تضايق جداً ، لما تكون قاعد فى مكان وانت بتفكر فى كل اللى حواليك يا ترى وصلتهم رسالتنا ولا لأ ، للأسف معظمهم لم تصلهم الرسالة ...
لأنها محتاجة علشان توصل للحوار والخطاب و (الدعوة) والإعلام والبلاغ
لأنها لازم لما توصل يا تبقى خطاب جمعى عام
يا تبقى خطاب خاص فردى
وللأسف إحنا محرومين من الخطاب العام (مع أن تأثيره أضعف من الفردى)
ومعندناش غير الخطاب الفردى
وللأسف الخطاب الفردى ده بتشبيه أخ حبيبى زى ما يكون فى جبلين بشر
جبل وصلته الرسالة
وجبل لسه ميعرفش حاجة زى بتوع سيلانترو (مش كلهم طبعاً)
واحنا بناخد الناس من هنا لهنا ، نفر نفر
لأ وكمان ممكن تاخد واحد من هنا لهنا شوية وتلاقيه وانت سرحان سابك ورجع تضطر ترجعه ويسرح وترجعه تانى

وليه بقى إحنا محرومين من الخطاب العام وازاى نتغلب على الموضوع ده ، فده حوار تانى خالص

ومستنيين المفاجأت

احمد الجعلى said...

حمد الله على السلامة يا ابراهيم. عودا أحمد ويارب يكرمك وتكون أيامك هنا كلها سعادة وفرحة وتسعد برؤية من تحبهم ويسعد برؤيتك من يحبوك

وحلوة النقلة النوعية اللى عملتها لأستاذ مجدى بتاعت التدوين فيديو

نتمنى نشوف موضوع عن انسنة الحركة الإسلامية قريبا ونتمنى أكثر أن نراك قريبا على خير إن شاء الله

Hamada Elmasry said...

حمدًا لله على السلامة ... نورت مصر اللي هي بيتك ومطرحك زي ما بيقولوا الصعايدة عندنا في البلد
الحاجة الثانية: يا عم مجدي البلدي يكسب وسيب التدوين المرئي وخليك في البلدي علشان زي ما إنت عارف إنه القراءة والسماع أكثر حاجة تنمي الذكاء وتوسع الخيال
وبعدين أحيانًا لما بقرأ تدويناتك باتخيل كده المصلحين الكبار زي بن رشد ومحمد عبده ورشيد رضا والبنا .... إلخ كانوا هيعلموا هيكتبوا عن إيه في المدونات علشان يصلحوا البشر اللي حواليكم وبيقلبوا في الملابس وما شابه أو حتى أبنا الصحوة اللي مش عارف حاسس اليومين دول إنه مبقتش صحوة ... مش عارف غفوة ولا سكرة ينفع تعبير ولا إيه؟ خصوصًا مع اللي بنشوفه اليومين دول
سامحني يا صاحبي البلدي يكسب وإنت راجل تفهم في البلدي كويس
أما عمنا الهضيبي فإنت يليق عليك كل الألوان أقصد الأحوال مش زي ناس ثانية من عينتي وعينة مجدي

عبد الجواد said...

اخي ابراهيم حمد لله علي السلامة
ونورت بلدك الحبيب مصر
بداية انا كنت احد المعلقين علي مدونة مجدي صاحبي (التمرد ولدهشة ..)
وفي تعليق تناولت تعليقك بالنقد الذي اظنه كان بدون تطاول او سخرية وان كنت احسست او فهمت من تعليقي غير ذلك فانا اعتذر لك
وان كان تعليقك كما قال لك مجدي طرح افكار كثيرة انا صراحة استغربتها جدا قد يكون لك وجهه نظر فيها ولكنك لم توضحها حتى علي الاقل نستوعبها ونرد عليها او نقتنع بها
وعموما انا شخصيا اعتذر ان كنت قد اسأت اليك بصورة شخصية واكرر انني لم اقصدك بصورة شخصية
ثانيا انا غير متفق معك في حزنك الشديد الذي بدى عليك سواء في رفعك لتعليقاتك او قرارك بعدم التعليق وذلك لتعليقات انا متأكد انها لم تصدر من اخ من الاخوان وانا ازعم ان هذه التعليقات دخيلة علينا فهذا لا اسلوب الاخوان في حديثم مع بعضهم او حتى مع من يخالفونهم في الرأي وحتى العقيدة ، واظنك قد عاشرت الكثير من الاخوان واحسب انك لم تواجه مثل هذا الاسلوب في الحديث او المناقشة
فارجوك تعامل مع الامر بصورته الطبيعية اليس من الوارد يا اخي الحبيب عند دعواتنا لغيرنا ان نتعرض لمثل الاسلوب الست معى ان رسولنا الحبيب صلي الله عليه وسلم قد تعرض لاكثر من ذلك ولم يمنعه ذلك من توصيل رسالته ولم يثبط من عزيمته بل جعلته صلى الله عليه وسلم اكثر صلابة وعزيمة في توصيل الحق .
فلنقتدى برسولنا افضل الخلق صلى الله عليه وسلم ولندع حظ انفسنا جانبا ولنصبر على اذى غيرنا ولنجعله في سبيل الله ولتعلم اخي الحبيب ان هذا اقل الاذى فقد نواجه ما هو اصعب فالرسول الكريم قد تعرضوا له في عرضه وما اعظم ذلك علي النفس ،
انا معك ان الكلام الموجه اليك كان غير منصفا بل كان في بعض التعليقات لا يليق حتى بالنشر ولكن فليسامحهم الله ، ورجائى ان لاتحسب هؤلاء من الاخوان فانا متأكد بنسبة 100% انهم ليسوا كذلك وان كانوا فادعوهم ان يراجعوا انفسهم ويمتلكوا الشجاعة الادبية ويعتذروا لك علانية وجها لوجه والا فليتركونا فنحن نحمد الله عز وجل ان قدر لنا ان نعيش في مجتمع صحي اكثر ما يميزه علاقتنا ببعضنا والتى والله العظيم لم اجد مثلها قط .
اعتذر علي الاطالة ولكنني قد تأخرت في تعليقى علي مشاعرك الحزينة .
صحيح بالمرة معلش استحملني لست مضطرا ان ترد علي مزاعم موقفك من قضية المعتقلين فهذا جهد يعلمه الكثير ولا تدع احد يستفزك فتضيع ثواب هذا الجهد العظيم .
واشكر لك سعة صدرك وتقبل الله منا ومنك صالح الاعمال

عمرو طموح said...

الأول كده... عندي تساؤل صغنطط... انت ليه مبتعبرش الناس اللي بيعلقوا عندك؟؟؟

معلش بس هو سؤال محشور في زوري من زمان... و عارف إنك برضه مش هترد بس يللا مش مهممممممممممممممممممممم

بجد، تدوينة جامدة، لأني بقال كتير مشوفتش أستاذ مجدي، و لما بشوفه الصراحة بفرح جدا ، حتي لو في تدوينة زي دي...

المهم بقي، أنا جي أعلق و ماشي:))))

هاعلق بس علي التساؤل اللي انت رميته في الآخر ده...

شوف... سؤال كبييييييييييييير قويييييييييييييييييييييي...

عشان يتجاوب عليه محتاج بحث كامل... ممكن مجهود كبير... بس بالتأكيد ، لو وصلت لإجابة عليه ، هتبقي بترسم لنفسك خط تمشي عليه طول حياتك... متهيألي حد زيك، و أو زي عمي مجدي، و هو ماشي كده، بيكون تصورات ذهنية كتيرة عن السبب ورا ده، و هو ده اللي بيدفعه للتمرد و الدهشة و رمي الأحجار، و انه ميبطلش و و ...الخ

تمامز...

عموما... هو في كتاب قوي جدا، للدكتور القرضاوي حفظة الرب، أتمني إنك تكون قريته، و لو مقريتهوش، يبقي لااااااااااااازم تقراه... اسمه أين الخلل؟

الكتاب ده يمكن أجمد كتاب قريته في موضوعه ، و طرحه و أسلوب معالجته للمشكلة اللي بيتعرضلها... السؤال الرئيسي اللي الكتاب بيحاول يجاوب عليه ببساطة، ليه الحركات الإسلامية بقالها كتير و لسه منفذتش مشروعها؟ ده الرسول و الصحابة في 23 سنة كانوا كونوا نواة أقوي دولة...ليه بقالنا أكتر من سبعين سنة و لسه؟؟؟

يعني، بيناقش الإشكال ده من منظور واقعي جدا، و بيناقش الخلل في الحركات الإسلامية... يعني ممكن تعتبره كتاب في النقد الذاتي، و بصراحة ، الكاتاب ده هو أول حاجة علمتني النقد الذاتي للرحكات الإسلامية... لأن في جزء منه، اتكلم عن إن ضعف النقد الذاتي هو أحد أسباب تأخر اكتمال المشروع النهضوي الذي يمتلكه الإسلاميون...

أنا ليه بقول الكلام ده كله؟ لأنه مرتبط ببعضه... و زي ما بقولك، علشان أجاوبلك علي السؤال ده محتاج شهور بحث بجد... بس هي دي طرطشة الأفكار اللي جاتلي دلوقتي...

دعواتك بقي علشان اللي أنا فيه ده...

و سلام يا صاحبي

jowayreya said...

salamu 3alaykom,
1) 7amdilla 3ala el salam

2)concerning ur question:
i see that people are different, even people inside the gama3a itself r different,
i think that dealing with these different people from different trends enriches ur life and make it more interesting, and every one has good and bad points in his/her life, u must focus on the good and deal with the bad
unfortionaltly, most of us in the gama3a dont see this point, they r so interesting with dealing with the same trend, coz the other is more difficult,
also this is a result of recognizing ur vision but dont know the mission,
tab3an el mawdoo3 a3mak men kida w me7tag derasa aktar men kida,
but thats all now
salam

مشروع فنان said...

حمدا لله على السلامة

هاجر said...

اولا:حمدلله علي السلامة
ثانيا:السؤال اللي حضرتك طرحته ده سؤال سهل انه يطرح لكن صعب انه يترد عليه ولكن اعتقدان الناس دي احنا مشفقين عليهم لان الضغط عليهم كبير جدا من البلدهتلاقي اغلبهم مش لاقي شغل ومش لاقي امان ولا لاقي عيشة كويسة هو عايشها يعني من الاخر متبهدل في الدنيا دي وعايز واحد بعد كل ده يشيل هم تاني لا طبعا كفاية انه يروح البيت مهموم من البهدلة اللي برة وياريت بيرجع بشئ يرضي اهله بس والله لوا قعد مع اي حدفيهم وقربت منه واتكلمت بصورة انسانيةحقيقي يصعب عليك دي حاجة يعني من الاخر البلد هي السبب لاتسمح لحد انه مجرد يفكر في هم غيره طبعا مع الاعلام الفاسد ومع حاجات تانية كثير
نقطة تانية:ان شباب الصحوة دلوقتي مابقوش زي زمان الاخ او الاخت زمان كانوا اخوات واخوة بجد ناس رجالة بحق بمعني كانوا شغالين شغل من نار مكانوش بيناموا من كتر تفكيرهم في الدعوة كنا بنحس فيهم بااخلاص انا لا اقصدان الشباب دلوقتي معندهمش اخلاص ده كفاية اللي في السجون اكبردليل انهم رجالة ولكن احنا كشباب الاخوان عندناتقصيركبيرفي حق دعوتنا حضرتك عارف لوكلنا بنعمل اللي عليناكله والله لينقلب الحال ولكن للاسف احنا شغالين علي بعض يعني ممكن حضرتك تسأل اللي بيدخلوا ويبدوا تعليقاتهم من الاخوان كل واحد معاه دعوةفردية وربط عام اد ايه طب وشغالين معاهم كويس ولا لا انا لا اريدان اقول اني اعرف الاجابة مسبقاولكن في النهاية عندناتقصير
في النهايةاناشايفةان التقصير مننا احنا كاخوان ومن الحكومة
اكيدفيه كلام كثير ولكن ناسف لاطالة واعتقد ان كتاب اين الخلل في منتهي الروعة

معتز said...

في الاول حمدلا علي السلامه

مكنتش عارف ليه الموضوع اتاخد بحساسيه زياده عن اللزوم بس كلنا في الاخر اخوات ويشهد الله اني احبكم في الله ويمكن محصليش شرف مقابلتكم قبل كده بس احس اني اعرفكم من زمان

جزاكم الله عنا خير


وشدوا حيلكم يا جماعه في المفاجأه القريبه دي ومستنينها علي ارح من الجمر